أرشيف التصنيف: Internet

الاختراق مابين الواقع والخيال

قد نعتقد أن إختراق الأجهزة والأنظمة والمنظومات بالسهولة التي تظهرها الأفلام الأمريكية،بحيث يجلس المخترق على كيبورد وأمامه شاشة، ويبدأ في إدخال الأكواد والنقر على لوحة المفاتيح بحيث يستطيع إختراق نظام عسكري شديد الأمنية في أقل من دقيقة.
والاختراق “أو التهديدات الأمنية الإلكترونية” للمواقع تنقسم إلى ثلاث أقسام كما يلي :

1. إيقاف الخدمة، كما يحدث في هجمات DDOS وهي كثرة الطلبات بحيث تسبب إيقاف للموقع أو الخدمة، ولعل هذه الهجمات زادت حدتها مع إنتشار أجهزة IOT والعداوات لبعض القوميات والأديان
2. تسريب البيانات، وهو كما يحدث عند تسريب كمية كبيرة من البيانات السرية الحساسة لموقع ما، قد يكون شركة أو مؤسسة، من بيانات الزبائن أو الموظفين وكل بياناتهم الشخصية، قد تكون لغرض السرقة أو الاستفادة منها أو بيعها
3. ضخ مجموعة من المعلومات والأخبار في موقع إخباري، بحيث يظهر وكأن هذه الأخبار صادرة عن الموقع الرسمي نفسه، وهو كما حدث عند اختراق قنوات الأخبار القطرية ونشر أخبار كأنها صادرة عنها

والاختراق كما قلت لايأتي بسهولة، فيستلزم قبله أن يتم مراقبة مدير تقنية المعلومات في الجهة المراد اختراقها ومعرفة كافة بياناته الشخصية “لمحاولة معرفة كلمات السر الخاصة به” ومعرفة البرمجيات ونظم التشغيل التي يستخدمها وأنظمة قواعد البيانات من جهة “لمعرفة ثغرات هذه الانظمه” ، وأنواع الأجهزة التي يقوم بتشغيلها مثل السيرفرات والراوترات ومعرفة ثغراتها.
كما أن الهجمات المركزة تحتاج إلى معرفة معلومات أكثر وفي الناحية الإجتماعية، للوصول إلى نقاط ضعف الشبكة “أو القائمون على الشبكة” المراد إختراقها.

الإعلانات
Project Manager

مشروع برنامج لإدارة المشاريع

Project Manager

أعكف حاليا علي دراسة وتحليل نظام (مصغر) لإدارة المشاريع، لبرمجته ومن تم بيعه لمن يرغب، بالطبع النظام الذي أنوي برمجته ليس ضخما ( مثل برنامج  Microsoft Project) بل هو نظام بسيط ومخصص لبعض الجهات العامة او الخاصة التي ترغب بالحصول علي برنامج يقوم بتحليل كل عناصر ووحدات المشروع وبالتالي استخراج التقارير المطلوبة بأقل مجهود وفي أسرع وقت (نوع من الميكنة)، والبرنامج الذي أخطط له مبدئيا يجب ان يحقق الأهداف الاتية: استمر في القراءة

وين تمشي حصة الوايماكس

wimax

بعد أن قامت شركة ليبيا للإتصالات والتقنية بتفعيل الحصة الشهرية المفروض نقتصد في استخدام الإنترنت والمفروض نستغل الــ14 جيجا بحيث يكفوني لأخر الشهر، وهذا معناها لإستخدام 500 ميجا يومي حتى تكفي، لكن كل يوم القي نظرة على حسابي فأجده ينقص بشدة! لماذا؟

استمر في القراءة

خطوة إلى الأمام خطوة الى الخلف

d984d8a7-d984d984d988d8b5d8a7d98ad8a9-d8a7d984d981d983d8b1d98ad8a9-2

بعد نجاح الثورة الليبية وإجتثات حكم الطاغية واتباعه نهائياً من الحكم كنت أعتقد أننا دخلنا عصراً جديداً تملؤه الحرية والديمقراطية بدون أن يكون هنا من يراقبك أو يقوم بتوجيهك نحو طريق معين غصباً عنك، أو يسجل حركاتك بكل دقة ليستخدمها أجلاً في مأربه، ولكن حدث العكس، فالوضع أيام معمر القذافي رجع من جديد في مجال الحريات وكبت الأراء، لكن الفرق أننا في الماضي كنا نعرف من يقوم بمراقبتنا، أما اليوم فالفاعل مجهول.

في البدء الإعلان الدستوري الليبي الصادر بعد ثورة 17 فبراير (تحتها خطين) ينص في مادته الثالثة عشر على الأتي:

مادة (13): للمُراسلات والمُحادثات الهاتفية وغيرها من وسائل الاتصال حُرمتها وسريتهـا، وهما مكفـولتان، ولا تجـوز مُصـادرتها أو الإطلاع عليها أو رقابتها إلا بأمرٍ قضـائي،ولمدة مُحددة، ووفقاً لأحكام القانون.

استمر في القراءة

شركة المدار وخدمات OVI من نوكيا

قرأت منذ مدة هذا الإعلان في موقع صحيفة قورينا تحت عنوان (شركة المدار الجديد تستعد لإطلاق خدمة OVI) وجاء فيه :

قالت مصادر ليبية بشركة “المدار الجديد” بأن الشركة تجري حاليا مباحثات مع شركة “نوكيا” من أجل التعاون في مجالات الاتصالات وإدخال تقنيات جديدة على خدماتها.

وقال مشرف وحدة الخدمات المضافة هشام الصيد بالشركة إن شركة المدار مازالت في طور المباحثات مع “نوكيا” .

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الخدمة “OVI ” تتميز بأن يكون لدى المتصل مستخدم إلكتروني وبريد الكتروني خاص به يستطيع عن طريقه أن يحمل التطبيقات وعديد الخدمات بطريقة “سهلة وميسورة ومميزة”.

وتعد تقنية التراسل بالحزم العامة للراديوGPRS  من التقنيات المبتكرة لنقل البيانات عبر شبكات”جي اس ام” وتستخدم في الوصول إلى المعلومات عبر أجهزة الهواتف المتحركة المتوافقة مع هذه التقنيـة.

 

استمر في القراءة

جريمة بالهاتف

Photo111في الأسبوع الماضي تناقل الناس أخباراً مفادها أن هناك رقماً دولياً (وبالتحديد من السنغال) يقوم بالإتصال بالهواتف النقالة على شبكتي المدار وليبيانا وعند الرد عليى المكالمة تتسبب للذي يرد عليها نزيفا داخليا بالمخ وعلى أثرها يتوفى الشخص المصاب! بل ووصل إلى تأكيد وجود حالات عديدة بالمستشفيات بين الحياة والموت، ومما زاد من جديدة الموضوع أن المواطنين يؤكدون أن بعض أقاربهم وأصدقائهم وصلتهم هذه المكالمات وأن البعض منهم أصيب بحالة من النزيف أو الهيستيريا العصبية وفقدان الوعي! حتى أن العاقل منا يشك في صحة هذه الأخبار والتي أنتشرت بسرعة رهيبة وبدون أي تكذيب من الجهات الرسمية وشركتي المدار وليبيانا إلا في بعض المواقع الإلكترونية للصحف مثل قورينا، فما هي الحقيقة؟

استمر في القراءة

Zumocast for iPad

image تحدتث سابقاً عن برنامج Air Video الخاص بقراءة الملفات الموسيقية والأفلام من جهاز الكمبيوتر إلى جهاز iPad عبر الشبكة اللاسلكية وعرضها مهما كان نوع الضغط المستخدم لهذه الأفلام أو الأغاني، لكن مايعيب هذا البرنامج أن النسخة المجانية منه تدعم حتى ثلاث أدلة أو أفلام فقط ويتم عرضها عشوائياً، أي أنك في كل مرة تريد إستخدام البرنامج ستستطيع مشاهدة ثلاث ملفات أو أدلة عشوائية وبالتالي لن تستطيع إستخدام البرنامج براحة، إذاً مالحل.

استمر في القراءة